منصة إعلامية متخصصة في نشر فضائح الإمارات وجرائمها

تصاعد الدعوات لمقاطعة إكسبو 2020 في دبي بسبب مشاركة إسرائيل فيه

نددت الحركة الدولية لمقاطعة (إسرائيل) “BDS”، بمشاركة إسرائيل في معرض “إكسبو دبي 2020″، وبدء بناء جناحها الخاص فيه، ودعت لمقاطعة المعرض احتجاجاً على تورطه بعار التطبيع.

وعبرت الحملة الدولية عن استنكارها ورفضها الشديدين لمشاركة إسرائيل في معرض يقام في الإمارات، داعية كافة الدول والجهات المُشاركة في المعرض لمقاطعته الشاملة والانسحاب منه.

وحثت الحملة الدولية دولة الإمارات على رفض استقبال وفد إسرائيل على أراضيها، وسحب مشاركته من المعرض، وضرورة تأكيد التزامها بمعايير المقاطعة العربية، وقرارات وزراء الخارجية العرب.

وشددت على أن “مقاطعة دولة الاحتلال الإسرائيلي والتصدي لظاهرة التطبيع بكل أشكاله، هي مسؤولية جماعية وضرورة نضالية من أجل حرمان الاحتلال ومؤسساته، من بعض أهم أدوات هيمنته، وسيطرته على مجتمعنا ومقدراتنا”.

واعتبرت الحملة أن “مثل هذه المعارض والمؤتمرات يستغلها الاحتلال لتسويق نفسه للعالم كواحة للسلام والتعايش، وللتغطية على جرائمه اليومية بحق الشعب الفلسطيني والتي لا تقبل التأويل تحت مسميات تبادل الخبرات أو تعزيز الاستقرار الاقتصادي، فجميعها تصب في خدمة نظام الاستعمار الإسرائيلي”.

وفي السياق انتقدت حركة حماس استمرار دولة الإمارات العربية المتحدة في تنفيذ برامج وأعمال تطبيع مع إسرائيل وأخر ذلك المشاركة الإسرائيلية في معرض إكسبو دبي.

وقال الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم في بيان إن إعلان وزارة خارجية إسرائيل عن البدء ببناء جناح لها في معرض أكسبو دبي ٢٠٢٠ في دولة الإمارات هو أحد أشكال التطبيع المرفوض والمستنكر وطنياً وقوميا.

ودعا قاسم الأطراف التي تسعى إلى التطبيع مع المحتل إلى وقف هذا السلوك الذي قال إنه “يشجع الاحتلال على رفع وتيرة إجرامه ضد الشعب الفلسطيني، وزيادة انتهاكاته ضد مقدسات الأمة”.

وأضاف: “يجب أن يبقى الكيان الصهيوني هو العدو المركزي للأمة، وإبقاء علاقة الصراع معه، ومواجهة سياسته التي تهدف لتقويض كل فرص نهوض الأمة وتطورها”.

وكانت وزارة الخارجية الإسرائيلية أعلنت رسميا البدء بأعمال بناء الجناح الإسرائيلي في المعرض الدولي، الذي ينطلق في 20 أكتوبر المقبل ويستمر حتى العاشر من أبريل من العام القادم 2021، في الإمارات.

ونشرت صفحة “إسرائيل بالعربية” على موقع “تويتر”، التي تديرها الخارجية الإسرائيلية، صورا من مكان إقامة الجناح في دبي.

وكتب على الصفحة تغريدة جاء فيها: “انطلقت رسميا أعمال بناء الجناح الإسرائيلي في معرض إكسبو دبي 2020، بدأ فريق العمل بالجناح والمقاول المحلي (إماراتي) في بناء الجناح”.

وأضافت: “هذه هي مرحلة هامة، تواصل وزارة الخارجية الإسرائيلية الإشراف على عملية البناء الطويلة، بالتعاون مع الدولة المضيفة، الإمارات العربية المتحدة”.

وسبق أن أعلنت إسرائيل رسميًا، في أبريل الماضي، أنها ستشارك في معرض إكسبو 2020 في دبي، وهو ما وصفه رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، بأنه علامة على تحسن مكانة بلاده في منطقة الخليج.

وتورطت الإمارات باستضافة عدة وفود إسرائيلية سياسية ورياضية، وكان من أبرز زوار أبو ظبي وزير الخارجية يسرائيل كاتس مطلع تموز/يوليو الماضي.

ودعت القيادة الفلسطينية مرات عدة الدول العربية المنخرطة في التطبيع وفي مقدمتها الإمارات إلى الالتزام بنصوص مبادرة السلام العربية، التي تربط إقامة علاقات مع إسرائيل، بإنهاء الأخيرة لاحتلالها للأراضي العربية، وإقامة دولة فلسطينية كاملة السيادة على الحدود المحتلة عام 1967، وعاصمتها القدس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.