موقع إخباري يهتم بفضائح و انتهاكات دولة الامارات

شرطة دبي توقف حمد المزروعي بتهمة ممارسة الشذوذ الجنسي

حمد المزروعي متهم بممارسة الشذوذ الجنسي

0 176

أوقفت شرطة دبي فجر أمس الاثنين حمد حسين اليامي المعروف إعلاميا بحمد المزروعي بتهمة الشذوذ الجنسي.

وجاء اعتقال المزروعي بعد عراك بالأيدي مع شاب روماني الجنسية بسبب خلاف مادي بينهما بعد أن رفض المزروعي دفع أجرة ممارسة الفاحشة مع الشاب الروماني.

وبدأت تفاصيل القضية مساء الأحد في أحد مراقص دبي المعروفة والتي كان يتردد عليها دائما ويجتمع فيها المزروعي بشكل دائم مع أصدقاءه بغرض السهر وتناول المشروبات الكحولية حتى خرج بصحبة الشاب الروماني الى فندق مجاور.

ويروي الشاهد لميدل إيست الصباحية وهو (عربي الجنسية) يعمل نادل في المرقص، أنه تعرف على شخص المزروعي من خلال زيارته المتكررة للنادي بغرض السهر ورقصه ومجونه مع الفتيات والشباب أيضا، ودائما ما كان يخرج من النادي بصحبة شباب أوروبيين تتراوح أعمارهم من 20 الى 30 عاماً ، وكانت تظهر عليه الميول الجنسية الشاذة ، حيث تحرش بأكثر من شاب أوروبي وعربي كانوا في النادي الليلي.

وأضاف الشاهد الذي نتحفظ على ذكر اسمه أنه قبيل انتهاء السهرة الليلية اصطحب المزروعي شاب روماني  يدعى  ألكسندر اغوستو (عاهر شاذ في ملاهي دبي) الي فندق مجاور حيث يعتقد انهما مارسا الرزيلة.

وبين الشاهد الذي تربطه علاقة صداقة مع أحد العاملين في الفندق المجاور أنه حدثت مشادة وعراك بالأيدي وصل لحد الضرب بين المزروعي والشاب الروماني الأمر الذي اضطر إدارة الفندق لاستدعاء الشرطة التي هرعت للمكان واقتادت المزروعي لأحد المخافر المجاورة.

وحاول المزروعي اظهار هويته فور وصول الشرطة التي قامت بالاستماع الى الشهود وإدارة الفندق والشاب الرماني، وتبين الأمر أنه خلاف مادي بعد أن رفض المزروعي دفع مستحقات الشاذ الرماني.

المزروعي الذي يمكن وصفه بالشذوذ بعد تلك الواقعة نجح بالخروج من المخفر خلال دقائق وذلك  بعد تدخل شخص نافذ في مكتب محمد بن زايد ولي عهد ابو ظبي والذي شرح لشرطة دبي أهمية  المزروعي وحساسية  القضية، بينما تم ترحيل الشاب الرماني في السجن المركزي في دبي ، وذلك فيما يبدو تمهيدا للتجني عليه حيث أصبح ألكسندر ضحية شذوذ المزروعي.