موقع إخباري يهتم بفضائح و انتهاكات دولة الامارات

التليجراف: عشرات آلاف الفاسدين حول العالم يقيمون في دبي لغسيل أموالهم

354

كشفت صحيفة التليجراف البريطانية أن عشرات آلاف الفاسدين من حول العالم يقيمون في دبي في دولة الإمارات للاستفادة من مزايا غسيل أموالهم وممارسة أنشطتهم غير القانونية.

وأشارت الصحيفة إلى أنه في 2021 هاجر 20 ملياردير إلى دبي، بينما يعيش حوالي 70 ألف مليونير في عدد متزايد من القصور والشقق الجذابة في الإمارة الخليجية.

ونبهت الصحيفة إلى أنه أوائل 2023، شهدت إمارة دبي حفل الإطلاق الأكثر شهرة منذ فترة، وهو افتتاح منتجع “أتلانتس ذا رويال” الفاخر، بحضور 1200 شخص بينهم العديد من محرري المجلات ونجوم التلفاز.

وذكرت الصحيفة، أن المغنية بيونسيه حصلت على 24 مليون دولار مقابل حفلها الغنائي ضمن مراسم الافتتاح. كل هذا الضجيج وضع المنتجع على الخريطة، وبعد الإطلاق زاد عدد متابعيه على “إنستجرام” من 17 ألفا إلى 178 ألف متابع.

لكن الآن بعد انتهاء الألعاب النارية وزوال البريق، من سيبقى في المنتجع حيث تتجاوز تكلفة الغرفة في الليلة 800 جنيه إسترليني (965 دولارا)؟

وفقا للصحيفة فإن أكبر 4 أسواق متوقعة لدبي هي على الترتيب: الهند والسعودية وروسيا والمملكة المتحدة، بالرغم من أن المنتجع يأمل في جذب ضيوف من الولايات المتحدة وأوروبا أيضا.

ما يوحد هؤلاء الضيوف، هي الرغبة في الإنفاق، ففي 2022 أنفق الضيوف في دبي أكثر من أي مدينة أخرى في العالم، وبلغ الإنفاق إجمالا 29.4 مليار دولار، وفقا للمجلس العالمي للسفر والسياحة.

وهؤلاء يدفعون مقابل إجازة في مكان آمن ونظيف وأنشطة تحت أشعة الشمس على مدار العام من التسوق إلى التزلج على الجليد.

وبفضل بعض موظفي الضيافة الأكثر حفاظا على السرية، يبقى ما يحدث في فنادق دبي، في فنادق دبي.

قد يكون المسافرون الهنود هم أكثر من يزورون دبي، لكن الروس آخذون في الازدياد، حيث زاد عدد الزائرين بنسبة 47 % في النصف الأول من 2022 مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، فهم يحبون الفنادق الشاطئية وسهولة الوصول إلى متاجر التسوق.

كما ساعد موقف دبي المحايد من الحرب الروسية في أوكرانيا في زيادة عدد المسافرين الروس إلى الإمارة الخليجية، خاصة بعد أن استهدف الاتحاد الأوروبي من يقول إنهم مقربون من الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين”، حيث صادر ممتلكاتهم في فرنسا ويخوتهم في إسبانيا.

وتمتلك العديد من الفنادق في دبي نفس العلامات التجارية للملابس المفضلة للروس، بما في ذلك فندق بلازو فيرساتشي (Palazzo Versace ) وأرماني (Armani) اللذان أطلقا في 2018 موقعا إلكترونيا مخصصا للضيوف الناطقين بالروسية.

كما أن بعض المطاعم مألوفة لهم، ومنها سلاسل المطاعم الفاخرة مثل روكا (Roka) وكافيار كابسيا (Caviar Kaspia) ، ولها أيضا فروع في لندن وباريس ولوس أنجلوس.

وعندما شن الرئيس الأوكراني زيلينسكي حملة قمع ضد “الأوليغارشية” الأوكرانية (أصحاب مال ونفوذ)، بدأوا هم أيضا في الوصول إلى دبي.

ولا عجب أن البعض يبحثون عن منازل دائمة في دبي، بما يشمل الفنادق حيث توفر مساكن آمنة على مدار الساعة.

وتحتوي الشقق في “أتلانتس ذا رويال” على حدائق شاسعة ومسابح لا متناهية شاهقة الارتفاع، ومؤخرا تم بيع إحداها بـ44 مليون دولار وهي تتألف من ثلاثة طوابق مع مسبحين خاصين.

من الواضح أن ضيوف “أتلانتس ذا رويال” لديهم معايير، فمطاعم الفندق هي لأفضل الطهاة في العالم مثل ” نوبو ماتسوهيسا” و(Nobu Matsuhisa) و”هيستون بلومينتال” (Heston Blumenthal)، في حين أن الغرف الأكثر تكلفة تأتي مع خدمة الخادم الشخصي على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.

وتجتذب المطاعم ذات الأسماء الكبيرة والنبيذ ذو العلامات التجارية الكبيرة أيضا عددا متزايدا من المسافرين، وكثير منهم يترددون على النوادي في دبي، حيث يشتهر منسقو الأغاني على مستوى العالم والضيوف من عارضات الأزياء الجميلات.

كل هذا يفسر سبب كون غرف الفنادق في دبي هي ثاني أكثر غرف الفنادق ربحية في العالم بعد مدينة ميامي الأمريكية.