موقع إخباري يهتم بفضائح و انتهاكات دولة الامارات

صحيفة بريطانية تبرز الانتهاكات المروعة لحقوق الإنسان في الإمارات

0 11

أبرزت صحيفة “غارديان” البريطانية الانتهاكات المروعة لحقوق الإنسان في دولة الإمارات خاصة الاعتقال التعسفي للناشط الحقوقي البارز أحمد منصور.

ونشرت الصحيفة مقالين شددت كاتبيهما على ضرورة الإفراج الفوري وغير المشروط عن منصور الذي أيدت محكمة أمن الدولة الإمارات مؤخرا حكم السجن عليه بعشر سنوات وغرامة قدرها مليون درهم.

وفي المقال الأول الذي جاء بعنوان “يجب إطلاق سراح أحمد منصور الآن.. اعتقاله اعتداء على حقوق الإنسان”، دعا قادة فكر وسياسيون ومناضلون عالميون دولة الإمارات بإطلاق سراح أحمد منصور فورا.

وجاء في المقال: نحن الموقعون أدناه ، ندعو حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة إلى الإفراج فوراً ودون قيد أو شرط عن سجين الرأي أحمد منصور وهو أحد نشطاء حقوق الإنسان المشهود لهم دوليا، الحائز على جائزة مارتن إينالز للمدافعين عن حقوق الإنسان لعام 2015 وعضو في كل من اللجنة الاستشارية لـ هيومن رايتس ووتش والمركز الخليجي لحقوق الإنسان. ويتعلق اعتقال منصور والتهم الموجهة إليه فقط بممارسة سلمية لحقه في حرية التعبير.

وتم احتجاز منصور بدون تهمة لأكثر من عام قبل المحاكمة ولم ينل حقه في تعيين محام مستقل. وأكدت مصادر مقربة منه أنه احتجز في الحبس الانفرادي خلال الأشهر الستة الأولى من اعتقاله على الأقل ، وهو ما يعتبره خبراء حقوق الإنسان معاملة قاسية ولاإنسانية.

الناشط الحقوقي أحمد منصور

 

ودعا برلمان الاتحاد الأوروبي والعديد من منظمات حقوق الإنسان ، بما فيها هيومن رايتس ووتش ومنظمة العفو الدولية ، مراراً وتكراراً إلى إطلاق سراح منصور، ووصف خبراء حقوق الإنسان في الأمم المتحدة قضيته بأنها “هجوم مباشر على العمل المشروع للمدافعين عن حقوق الإنسان في الإمارات العربية المتحدة”.

ومن بين المتضامنين مع أحمد منصور، كاتب أدب الأطفال جوناثان إيميت، والذي قال لصحيفة الغارديان: “إن قضية الأميرة لطيفة هي واحدة من أكثر الأمثلة البارزة عن انتهاكات حقوق الإنسان وكراهية النساء في دولة الإمارات، والشيخة لطيفة وأحمد منصور هما الأحدث في سلسلة من انتهاكات حقوق الإنسان في الإمارات العربية المتحدة.