موقع إخباري يهتم بفضائح و انتهاكات دولة الامارات

بن زايد غاضب من تهور بن سلمان ضد كندا

0 29

أعلنت الإمارات بتصريح إعلامي تضامنها مع السعودية في أزمتها من كندا، لكن مصادر خاصة تؤكد أن ولي عهد أبو ظبي لا يقف في الواقع مع الرياض وحليفه ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وحسب المصادر خاصة تحدثت إلى “إمارات ليكس” فإن بن زايد أخبر كبير مساعديه طحنون بن زايد أن بن سلمان “يتمادى في ردة فعلة وسيدمر كل ما تم التخطيط له بسبب تهوره” في إشارة إلى غضبه من الخطوة السعودية ضد كندا.

وأضافت المصادر أن بن زايد يلوم في مجالسه الخاصة بن سلمان ويعتبر أن تهور في قطع علاقات السعودية مع كندا ومن شأنه أن يخرب خطط التحالف الذي تقوده الرياض وأبو ظبي في حرب اليمن.

ويعتبر بن زايد وفق ذات المصادر أن بن سلمان أثار المزيد من الانتقادات الدولية لا ضرورة لها ضد التحالف في اليمن على خلفيه تصعيده ضد كندا.

وكانت السعودية أعلنت قطع علاقاتها مع كندا وسحب سفيرها لديها وطرد سفير أوتاوا على خلفية انتقاد وزارة الخارجية الكندية انتهاكات حقوق الإنسان في المملكة.

وقوبلت الخطوة السعودية بانتقادات دولية واسعة بوصفها خطوة متهورة تظهر أزمة القيادة السعودية في محاولاتها الفاشلة للتغطية على انتهاكاتها لحقوق الإنسان.

ورغم التحالف الحاصل بين الإمارات والسعودية فإن أبو ظبي لم تظهر دعما ملموسا للرياض في خلافها مع كندا واكتفت ببيان إعلامي هزيل دون أي خطوة مساندة عملية.

ولطالما شكك مراقبون في حقيقة تحالف السعودية والإمارات ومتانة العلاقات بين قيادة البلدين خصوصا بن زايد وبن سلمان.

ويعتقد المراقبون أن بن زايد يستميل بن سلمان لصالح خدمة خططه التوسعية في المنطقة لكنه لا يقف معه فيما يخلص قضايا ومصالح المملكة.

ويظهر ذلك جليا في عديد القضايا التي تتشارك فيها البلدين خاصة ما يتعلق بحرب اليمن المستمرة منذ أكثر من ثلاثة أعوام وتنفيذ الإمارات أجندة خاصة بها دون اعتبار لمصالح السعودية.